وزارة المواصلات والاتصالات تنظم ورشة عمل بعنوان "الخبرة الألمانية في مجال الطاقة والتنقل الذكي"

الاثنين, 26 فبراير, 2018
وزارة المواصلات والاتصالات تنظم ورشة عمل بعنوان "الخبرة الألمانية في مجال الطاقة والتنقل الذكي"

الدوحة – قطر

استضافت وزارة المواصلات والاتصالات ورشة عمل بعنوان "الخبرة الألمانية في مجال الطاقة والتنقل الذكي" لوفد الوزارة الاتحادية الألمانية للشؤون الاقتصادية والطاقة والتي تأتي ضمن الحملة الترويجية للمنتدى الألماني للبيانات الذكية في قطر خلال الفترة من 25-28 فبراير 2018.

ركزت الورشة التي حضرها سعادة السيد هانز أودو موزيل، سفير جمهورية ألمانيا الاتحادية لدى الدوحة، ووفد عال المستوى من الخبراء من الوزارة الاتحادية الألمانية للشؤون الاقتصادية والطاقة، وكبرى الجامعات الألمانية والقطاع الخاص الألماني مع نظرائهم من قطر، على تبادل وجهات النظر والخبرات في مجالات الرقمنة والبيانات الذكية وبعض المجالات الأخرى ذات العلاقة بالتكنولوجيا الرقمية.

وخلال كلمتها الافتتاحية للحدث، قالت السيدة ريم محمد المنصوري الوكيل المساعد لشؤون تنمية المجتمع الرقمي بوزارة المواصلات والاتصالات لقد وضعت الرؤية الوطنية لدولة قطر 2030 خارطة طريق لبناء مستقبل مزدهر من خلال حفظ التوازن بين التنمية الاقتصادية والتنمية البشرية والاستخدام الأمثل للموارد الطبيعية وذلك لضمان تحقيق الرفاهية والصحة والعيش الكريم للمواطنين والمقيمين على هذه الأرض الطيبة.

وأضافت المنصوري إن وزارة المواصلات والاتصالات بجانب العمل على تطوير نظام نقل عالمي متكامل وفعال ومستدام وتأمين شبكة نقل آمنه وفعالة من الطرق والطرق السريعة على الصعيد الوطني وفق أحدث المعايير وأفضل الممارسات الدولية، فإنها تضطلع أيضا بدور رئيسي في بناء مجتمع رقمي من خلال تعزيز استخدام التكنولوجيات والخدمات الرقمية عبر مختلف قطاعات الدولة فضلا عن تعزيز الجاهزية الرقمية لأفراد المجتمع للمشاركة في بناء اقتصاد قائم على المعرفة وتحقيق المستقبل الرقمي المنشود. وحاليا تضطلع الوزارة بالعمل على تنفيذ برنامج قطر الذكية "تسمو" أحد أهم البرامج الواعدة للإسراع في تحقيق ركائز رؤية قطر الوطنية 2030 في تنويع مصادر الاقتصاد وبناء اقتصاد المعرفة والانطلاق نحو المستقبل الذكي.

وأشارت المنصوري: ان برنامج "تسمو" يهدف إلى تكثيف الجهود والتعاون مع المدن الذكية الأخرى والحكومات الأجنبية في جميع أنحاء العالم للاستفادة من خبراتهم وتعزيز نظام إيكولوجي مشترك. وكجزء من تنفيذ خطة تسمو، فإننا نعمل مع شركائنا في الحكومة والقطاع الخاص للمشاركة في إنشاء خدمات قطر الذكية وتعزيز التعاون بين الشركات الكبيرة متعددة الجنسيات والشركات الصغيرة والمتوسطة والشركات الناشئة لتطوير الصناعة الرقمية في قطر.

وبهذه المناسبة قال سعادة السيد هانز أودو موزيل، سفير جمهورية ألمانيا الاتحادية لدى الدوحة: "تحرص ألمانيا على تبادل وجهات النظر والخبرات حول التحول الرقمي مع دولة قطر وهو ما يفسر زيارة هذا الوفد الكبير من الخبراء الذين يمثلون الوزارة الاتحادية للشؤون الاقتصادية والطاقة، وأبرز الجامعات الألمانية، والقطاع الخاص، ولقاء نظرائهم القطريين. زيارة دولة قطر كان هو الاختيار الطبيعي للخبراء الألمان بالنظر إلى حقيقة أن التحول الرقمي والرقمنة أصبحت أحد أهم الاستراتيجيات التي تنتهجها دولة قطر لبناء المجتمع القائم على المعرفة."

ومن جانبه قال الدكتور أندرياس جويرديلار، رئيس دائرة الأجندة الرقمية في ألمانيا وأوروبا: "نتطلع للتعاون واللقاء مع قطر بهدف توأمة الاستراتيجيات الرقمية الحالية في كلا البلدين واستكشاف فرص التعاون في هذا المجال."

يذكر أن الحملة الترويجية للوفد الألماني تهدف إلى ربط المشاريع البحثية الرائدة وتقنيات الابتكار على الصعيدين الوطني والدولي، وتسهيل تبادل المعرفة بين أصحاب المصلحة في ألمانيا مع نظرائهم على الصعيد الدولي، فضلا عن تعزيز فهم التحديات والفرص، وآخر الاتجاهات على الصعيد العالمي في هذ المجال.